صالح العراقي عن الصدر : الانسحاب من العملية السياسية درساً للآخرين بعدم التمسك بالمال والسلطة والشهرة والكراسي والمناصب

صالح العراقي عن الصدر : الانسحاب من العملية السياسية درساً للآخرين بعدم التمسك بالمال والسلطة والشهرة والكراسي والمناصب

النجف/نينا/ قال ما يعرف بوزير القائد في التواصل الاجتماعي صالح العراقي، ان " الإنسحاب من العملية السياسية درساً للآخرين بعدم التمسك بالمال والسلطة والشهرة والكراسي والمناصب .

وقال العراقي في سلسلة نشره لتوضيح عن الاسباب التي دعت الصدر للانسحاب من العملية السياسية ، ما نصه :


أولاً : إن بين قائدنا وبين الله عهداً . وإن العهد كان مسؤولاً - أن لا يضع يديه بيد أي فاسـ*ـد ولن يرجع العراق للتوافق مهما كانت النتائج
وهذا مقام عالٍ برضا الله وقضائه وقدره .
ثانياً : إن الانسحاب كان بمثابة : (انسحاب المنتصر).. والله يسمع ويرى وهو في المنظر الأعلى.. اللهم فتقبل منا هذا القربان .
ثالثاً : إن الإنسحاب فيه جنبة معنوية، فهو تخلّ عن الدنيا من أجل طاعة الله وحباً بالوطن .
رابعاً : عسى أن يكون الإنسحاب درساً للآخرين بعدم التمسك بالمال والسلطة والشهرة والكراسي والمناصب .
خامساً : إن (آل الصدر) كبار بالطاعة والزهد والتقوى ومحبة الآخرين وبحب الوطن لا بالسياسة والحكومة والبرلمان .
سادساً : إن ثبات المحبين وقناعتهم بالقرار والتفافهم حول قائدهم وعدم تفرقهم وتشتتهم حتى بعد قرار الانسحاب يعني الكثير لهم وسيغيظ الكثير من الاعداء والخصوم ويدل على إنها قاعدة عقائدية لا نفعية ولا دنيوية وهي تختلف عن غيرها من القواعد الشعبية السياسية إن وجدت .
سابعاً : هي خطوة لإنقاذ الوطن.. وكان لابد منها أمام الله وأمام الشعب.. فهل من متعظ ؟
ثامناً : إن فيه دلالة واضحة على تقديم المصالح الوطنية على المصالح الشخصية.. فالوطن أغلى وأعلى .
تاسعاً : الإنسحاب بمثابة استنكار واعتزال للفـ*ـساد وأهل الفـ*ـساد.. كما فعل إمامنا ومولانا وسيدنا علي بن أبي طالب سلام الله عليه .
عاشراً : إن الانسحاب سيكشف حقيقة مدّعي الدفاع عن المذهب .. فياترى ما هم فاعلون في تغييب طبقة شعبية هي الأغلب والأشجع في مقـ*ـاومـ*ـة الاحـ*ـتلال وحرب الإ..رهـ*ـاب والأقرب الى قلوب الشعب والمنصفين!؟؟.. ولن نشاركهم مهما حدث ./انتهى




الأربعاء 10 , آب 2022

الصحف تهتم بخطاب السيد مقتدى الصدر والتحركات السياسية لتهدئة الاوضاع وحل الازمة

بغداد / نينا / تابعت الصحف الصادرة في بغداد اليوم الخميس الرابع من آب ، باهتمام ، خطاب زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر والتحركات لاحتواء الازمة السياسية والتوصل لحل لها . صحيفة / الزوراء / التي تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين اهتمت بخطاب زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر ، وابرزت في عناوين بارزة عب

الصحف اللبنانية تحتجب في ذكرى انفجار مرفأ بيروت

بغداد/نينا/اعلنت نقابتا الصحافة والمحررين في لبنان توقف الصحف عن الصدور غداً الخميس الذي يصادف ذكرى انفجار مرفأ بيروت. وقالت النقابتان، في بيان صحفي، أوردته الوكالة الوطنية للإعلام :" بمناسبة إعلان الحداد الوطني في ذكرى فاجعة انفجار مرفأ بيروت، وتضامناً مع عائلات الشهداء والجرحى، تتوقف الصحف عن

صحف الاربعاء تولي اهتماما لوساطات التهدئة وتفويت إستغلال الظرف لأحداث فتنة بين ابناء الشعب..ولانسحاب اتباع التيار الصدري من مبنى البرلمان

بغداد /نينا/ اولت صحف الاربعاء الصادرة اليوم اهتماما لوساطات التهدئة وتفويت إستغلال الظرف لأحداث فتنة بين ابناء الشعب..ولانسحاب اتباع التيار الصدري من مبنى البرلمان وافتراشهم ساحة الاحتفالات. فقد قالت صحيفة الزمان /طبعة العراق / ان المتظاهرين افترشوا امس ،ساحة الاحتفالات بعد الانسحاب من مبنى ال