القصة الحقيقيـة لحادثـة مقتل فتاتين على يد شقيقهما ... وعراقيون يطالبون بـ # حق_ زهراء_ وحوراء

القصة الحقيقيـة لحادثـة مقتل فتاتين على يد شقيقهما ... وعراقيون يطالبون بـ # حق_ زهراء_ وحوراء

بغداد / نينا / تقـرير ... يـوسف سـلمـان : في وقت لا يزال قانون مكافحة العنف الاسري يراوح ادراجـه داخل اروقة مجلس النواب منذ اكثر من دورة تشريعية وحتى الان ، فجعت الاوساط المجتمعية والشعبية بواقعة صادمة بعد مقتل شقيقتين على يد اخيهما داخل منزل العائلة في احد ضواحي العاصمة بغداد .



واثارت ملابسات الحادثة التي اودت بحياة الشقيقتين العشرينيتين ، اصداء واسعـة لدى الاوساط الشعبية والنخب المجتمعية التي طالبت القضاء العراقي بتجريم اخيهما بتهمة القتل العمد وايقاع اقصى العقوبات بحقه، فيما حذر اخرون من تسويف القضيـة والتغطية على الشقيق الجاني بذريعـة غسل العار او جريمة شرف .



وضجت منصات ومواقع التواصل الاجتماعي بموجة غضب شديدة اطرت عبارات النعي والمواساة لمقتل الشقيقتين ، كما تصدر هاشتاك #حق_زهراء_وحوراء شبكات التواصل .



واطلعت الوكالة الوطنية العراقية للانباء ، على تفاصيل الحادثة كما نقلها مقربون من العائلة التي تسكن في مدينة الصدر قطاع 4 لاب وام وولد يدعى رافد ، وشقيقتان تدرسان في جامعة الامام الصادق ، تدعى احداهما حوراء وهي طالبة جامعيـة كانت تستعد لعقد قرانها في الـ 3 كانون الثاني المقبل ، والشقيقة الاصغر تدعى زهراء .


وقالت احد اقارب الضحية ، ان " الوالدين خرجـا للتسوق اليومي المعتاد ، ولدى عودتهما وجدا الابن واقفا خارج المنزل لكن كلا الفتاتين جثة هامدة على الارض ، بعد ان اطلق الشقيق الجاني النار عليهما من مسدس كان بحوزته "، كما تؤكد صديقات الفتاتين ان" رافد اقتحم غرفة شقيقته زهراء وحطم زجاج المرأة داخل الغرفة ،وجرحها بخدوش على جسدها ومعصمها الايمن قبل ان يطلق عليها 6 اطلاقات نارية متتالية ، اما حوراء فهربت الى الطابق الثاني لتستغيث بالجيران لانقاذها وشقيقتها من بطش اخيها الذي باغتها بـ 4 اطلاقات اخرى".



وافصحت صديقة اخرى مقربة من عائلة الفتاتين ، ان " الجاني اتصل باقربائه خلال مراسم الدفن في مقبرة وادي السلام بالنجف الاشرف ، متساءلا عن سبب حادثة المنزل وجمهرة الاهالي وعناصر الشرطة قرب منزلهم ، ليبلغه عمه انه ارتكب فعلا شنيعا اودى بشقيقتيه ، فاغلق الهاتف ثم فر هاربا ".



واضافت ان " والدي الضحيتين اصيبا بحالة نفسية سيئة فضلا عن الحزن الشديد على فقد ابنتيهما ، كما عرضت الام منزل العائلة للبيع وهي تصر على القصاص من ولدها امام القضاء ، اما والد الضحيتين فلايزال مصدوما صامتا يرفض الحديث مع اقربائه ".

بالمقابل اكد بعض اصدقاء الشقيق الجاني ان " محتويات الحساب الشخصي لرافد عبر مواقع التواصل الاجتماعي تظهره شابا وديعـا لا يمتلك صفات عدوانية ولا يعاني مرضا نفسيا ولا اختلالا عقليا "، فيما رأى اخرون ان " العادات والتقاليد العشائرية ربما دفعت الابن الجاني الى قتل شقيقتيه بذريعة انه كان مخمورا للخلاص من المساءلة القانونية ".



وكشف اصدقاء الجاني في مرحلة الدراسة ، ان " رافد ادمن المخدرات منذ سن المراهقة رغم تفوقه الدراسي وهو خريج كلية العلوم السياسية ، وكان يقسو على شقيقتيه ويعنفهن منزليا ويتوعد بالخلاص منهن ، لكن احدا لم يتوقع ان ذلك الشقيق المدمن يمتلك سلاحا شخصيا سيقتل به الفتاتين ".

وتحدث اخرون ان" الشقيق الجاني سلم نفسه الى مكتب مكافحة اجرام مدينة الصدر بعد يومين من تنفيذ جريمته "، لكن اخرين قالوا ان " رافد فر الى محافظة النجف الاشرف بعد تنفيذ الجريمة ، ثم سلم نفسه الى القضاء ".



وفي تلك الاثناء ، اعلن محامي العائلة ان الشقيق الجاني سلم نفسه الى القضاء منذ يومين ، حيث سيواجه عقوبة الاعدام ، لكن بعض الاهالي تحدثوا عن مساع عشائرية لاغلاق القضية وتسويتها عائليا .

وبعد موجة الغضب الشعبي وردود الافعال الواسعـة التي اثارتها ملابسات الحادثة عبر مواقع ومنصات التواصل الاجتماعي ، قالت وزارة الداخلية هذا اليوم الثلاثاء ، ان شرطة كربلاء المقدسة احكمت قبضتها على المجرم الذي قتل شقيقتيه زهراء وحوراء قبل أيام في العاصمة بغداد .

وسبق لوزارة الداخلية ان اعلنت ، يوم الاحد الماضي ، عن حادثة قتل الشقيقتين ، بالقول انها وقعت في العاصمة بغداد وليس في محافظة كركوك .



وذكر مدير دائرة العلاقات والاعلام بالوزارة اللواء سعد معن ، في تصريح صحفي انذاك ، ان " حادثة قتل الفتاتين زهراء وحوراء ، على يد شقيقهما وقعت ضمن مدينة الصدر شرقي العاصمة بغداد ، وهي جنائية بحتة ".


واضاف ان " شقيق الضحيتين ادعى ان الحادثة جريمة شرف، فيما بينت المعلومات خلال التحقيقات انه كان تحت تأثير الكحول ساعة تنفيذ الجريمة ".



وكان مصدر امني كشف في وقت سابق ، ان " شخصا بحالة سُكر اقدم على قتل اثنين من شقيقاته مدعيا ان السبب حادثة شرف "./انتهى5










الثلاثاء 09 , آذار 2021

صحف الثلاثاء تهتم بزيارة البابا للعراق والجدال الحاصل بشان الموازنة ومواضيع اخرى

بغداد/ نينا/ اهتمت الصحف الصادرة اليوم الثلاثاء الثاني من اذار بزيارة بابا الفاتيكان للعراق والجدال الحاصل بشان الموازنة ومواضيع اخرى. وعن زيارة البابا قالت صحيفة الصباح ان العراق اتم جميع الاستعدادات لاستقبال بابا الفاتيكان فرنسيس، الذي سيصل الى بغداد في الخامس من شهر اذار الحالي، في

ندوة تعريفية تثقيفية لصحفيي وصحفيات البصرة عن طرق الانتقال والوقاية من فايروس كورونا

البصرة / نينا / اوضحت نقابة اطباء العراق فرع البصرة الاجراءات الوقائية والتوعوية للتعريف بالسلالة الجديدة لفيروس كورونا وطرق الوقاية منه " في ندوة تثقيفية أقامتها النقابة بالتعاون مع شبكة الصحفيات العراقيات _ فرع البصرة في قاعة جامعة البصرة للعلوم والتكنولوجيا اليوم الثلاثاء"بمشاركة عدد من صحفيات وص

صحف الاربعاء تولي اهتماما لترحيب الرئاسات الثلاث باقرار قانون الناجيات الايزيديات... ولعقد البرلمان جلسة اليوم تتضمن استجواب رئيس هيئة الاعلام والاتصالات

بغداد/اولت صحف الاربعاء الصادرة اليوم اهتماما لترحيب الرئاسات الثلاث،وفعاليات سياسية باقرار قانون الناجيات الايزيديات... ولعقد مجلس النواب، اليوم جلسته الاعتيادية ، والتي ستتضمن استجواب رئيس هيئة الاعلام والاتصالات. فقد قالت صحيفة الصباح شبه الرسمية التابعة لشبكة الاعلام العراقية ان الرئاسات ال