ممثلو العرب والتركمان في كركوك يطالبون الكاظمي بعدم المساس بمكاسب فرض القانون

ممثلو العرب والتركمان في كركوك يطالبون الكاظمي بعدم المساس بمكاسب فرض القانون

كركوك /نينا/ طالب ممثلو العرب والتركمان عن محافظة كركوك في مجلس النواب ،القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي بالحفاظ على مكتسبات فرض القانون ، مبينين :" ان قضية كركوك هي مفتاح وحدة العراق، واي قرار يخصها ، خاصة في المجال الامني ، يجب ان يكون باتفاق مكوناتها كافة " .

واكدوا في بيان مشترك :" ان عملية فرض القانون في محافظة كركوك ، تبقى يوما تاريخيا لما شكلته من استقرار امني في عموم المحافظة ، وانهاء عمليات الخطف والاغتيال السياسي والجريمة المنظمة واثرت بشكل ايجابي على الوضع الامني والاقتصادي ".

واضافوا انه :" بعد انجاز اتفاقية سنجار كثر الحديث عن تكرار نفس السيناريو لمحافظة كركوك التي تختلف ظروفها الامنية والادارية والسكانية عن سنجار اختلافا كبيرا".

وتابعوا :" ان الاخبار الواردة عن نية القائد العام للقوات المسلحة سحب اللواء61 من مركز المحافظة الى قاعدة / كي وان / ، مؤشر خطير جدا وسيؤدي الى اختلال الوضع الامني وربما لاستغلال الوضع الجديد من قبل بعض الاطراف السياسية لفرض اجنداتها الحزبية عبر بوابة الامن "./ انتهى





الأربعاء 27 , كانون الثاني 2021

سكان القرى المهدمة في كركوك يطالبون الحكومة والبرلمان بأعادة اعمار منازلهم

كركوك/نينا/طالب سكان القرى المهدمة في محافظة كركوك ،الحكومة العراقية ومجلس النواب ،بأعادة اعمار 138قرية وناحية الملتقى التي دمرتها قوات البيشمركة والعمليات العسكرية وارهاب داعش وضربات التحالف الدولي مطلع العام 2015والتي تمتد من محيط قضاء الدبس شمالا الى قضاء داقوق جنوبا وتضم اكثر من 70الف نسمة وبمسا

كواليس وخفايا الاتجار بالاعضاء البشرية/ تقرير

بغداد/نينا/ تقرير السلطة القضائية .. استغل ثلاثة اشخاص مجموعة من اصدقائهم الذين يعانون من ضائقة مالية ليقنعوهم بضرورة بيع كليتهم مقابل الحصول على 10-12 الف دولار امريكي ليتم تجنيدهم فيما بعد للعمل معهم في هذه التجارة من خلال رفدهم بالزبائن الراغبين ببيع اعضائهم . وذكر المتهمون امام قاضي التحقيق ف

فاجعـة " ساحة الطيران" : حداد شعبي عراقي واقالات حكوميـة لقيادات امنيـة عجزت عن حماية المواطنيـن

بغداد / نينا / تـقـرير ... يوسـف سلمـان : فجع العراقيون مع اولى ساعات صباح امس الخميس بتفجير ارهابي مزدوج خلف عشرات الضحايا من الشهداء والجرحـى المدنيين في ساحـة الطيران وسط العاصمة بغداد . وجاء التفجير الارهابي المزدوج ، ليؤشر خللا امنيا جديدا في المنظومة الاستخباريـة التي لاتزال تخوض حربا شرسة