انخفاض باسعار صرف الدولار في بغداد والبصرة واربيل السوداني يرأس الاجتماع الثاني الخاص بمتابعة الاتفاقات والمذكرات المبرمة مع تركيا استقالة مسؤولة كبيرة بوزارة الخارجية الأمريكية بسبب الحرب في غزة الانواء الجوية : طقس صحو مع غيوم وتصاعد غبار وتباين بدرجات الحرارة خلال الايام المقبلة بالفديو ... الجيش الصهيوني يعتقل الصحفي الفلسطيني بلال الطويل في مدينة الخليل في الضفة الغربية الاطار التنسيقي يؤكد ضرورة اقرار جداول الموازنة وانتخاب رئيس مجلس النواب باسرع وقت الاطار التنسيقي يعقد اجتماعا في مكتب العبادي وزير الداخلية يصل الى طهران على رأس وفد امني رفيع المستوى باتصال هاتفي مع رئيس وزرائها : السوداني يثمن موقف اسبانيا باعترافها بدولة فلسطين مجلس الوزراء يصدر قرارات جديدة بشأن قطاع الكهرباء وشركة نفط ذي قار مجلس الوزراء يقرر ارسال مساعدات على شكل ادوية الى السودان مجلس الوزراء يقر توصية المجلس الوزاري للاقتصاد بشأن تعديل اسعار منتج النفط الابيض (الكيروسين) مصدر امني :حجز فوري للدراجات و /التكتك/ التي لا تحمل اوراقا رسمية في عدد من مناطق بغداد مع قرب انتهاء مهامها ..بلاسخارت : اشكر العراقيين جميعا وتقديري العميق للتعاون والدعم .. عاش العراق السوداني: دعمنا كلفة الحج لهذا العام بـ39 مليار دينار وزير الصحة يدعو من جنيف إلى إطلاق حملة عالمية لإغاثة غزة النزاهة والداخلية تبحثان التحضير لعقد مؤتمر الانتربول الدولي في بغداد رئيس الجمهورية يصادق على قانون العطلات الرسمية لجمهورية العراق الداخلية: ضبط نحو مليونين ونصف المليون حبة مخدرة الأمن الوطني يضبط أحد أكبر معامل الغش التجاري في البصرة
| اخر الأخبار
صحف اليوم تهتم بزيارة السوداني لواشنطن ولقائه ببايدن ومسؤولين امريكيين اخرين

صحف اليوم تهتم بزيارة السوداني لواشنطن ولقائه ببايدن ومسؤولين امريكيين اخرين


بغداد/ نينا/ اهتمت الصحف الصادرة اليوم الثلاثاء بزيارة رئيس الوزراء محمد شياع السوداني لواشنطن ولقائه بالرئيس الامريكي جو بايدن ومسؤولين امريكيين اخرين.


صحيفة الزوراء التي تصدر عن نقابة الصحفيين نقلت عن رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، تاكيده العمل خلال لقائه بايدن على الانتقال من العلاقة العسكرية إلى الشراكة الكاملة مع الولايات المتحدة.

وقال السوداني خلال لقائه بالرئيس الامريكي جو بايدن في البيت الابيض بواشنطن”: نعمل على الانتقال من العلاقة العسكرية إلى الشراكة الكاملة مع الولايات المتحدة، لافتا الى ان زيارتنا إلى واشنطن تأتي في وقت حساس ودقيق، ولها أهمية في تأريخ العلاقة بين البلدين.
واضاف ان الحرب على داعش كانت أساس التعاون بين العراق والولايات المتحدة، مبينا ان النصر على داعش الإرهابي مهم وتحقق بتضحيات العراقيين ودعم الأصدقاء.
واشار الى ان العراق في طور التعافي ويشهد تنمية في المشاريع الخدمية، مبينا انه سنناقش الشراكة المستدامة على أساس اتفاقية الإطار الاستراتيجي.

وتابع: سنلتزم بمخرجات اللجنة التنسيقية العليا بين العراق والولايات المتحدة، لافتا الى ان الحكومة العراقية جادة في تنفيذ هذه الاتفاقية.
ومضى بالقول: ان وجودي في واشنطن يحمل الرغبة بالنهوض بواقع العراق وتوفير الخدمات، مضيفا: ملتزمون تجاه مختلف القضايا وخصوصاً ما يحصل في المنطقة.
وبين انه نتفق على مبادئ القانون الدولي، مؤكدا رفضه أي اعتداء على المدنيين وخصوصاً الأطفال والنساء.

وتابع: يهمنا كثيراً إيقاف الحرب المدمرة في غزة، ونأمل من كل الأطراف المعنية الالتزام بضبط النفس، مؤكدا ملتزمون بحماية البعثات الدبلوماسية.
واوضح: نريد وقف اتساع الصراع في المنطقة.
من جانبه، قال الرئيس الامريكي جو بايدن خلال اللقاء، عازمون على تجنب تمدد الصراع في الشرق الأوسط، وملتزمون بحماية مصالح أمريكا وشركائها في المنطقة بما في ذلك العراق.

في غضون ذلك، ذكر المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء في أن رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، التقى مساء امس الاثنين بتوقيت بغداد، وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، وذلك في إطار زيارته الرسمية إلى الولايات المتحدة الأمريكية، حيث شهد اللقاء، الذي جرى في مقر إقامته بالعاصمة الأمريكية واشنطن، البحث في جهود إرساء الأسس لعلاقات مشتركة طويلة الأمد، وتفعيل اتفاقية الإطار الإستراتيجي، واللجنة التنسيقية المشتركة العليا بين البلدين.

واضاف: انه جرى البحث ايضا في عدد من الجوانب الاقتصادية والفرص الاستثمارية للشركات الأمريكية، خصوصاً في مجالات الطاقة، وإمكانية توسعة الشراكة مع القطاع الخاص العراقي في مجالات مهمة للسوق العراقية، والتعاون على مختلف الصعد التي تصبّ في صالح البلدين.
وأشار رئيس مجلس الوزراء، بحسب البيان، إلى التفاهم الثنائي في ما يتعلق بالعديد من القضايا، مشدداً على أن اتفاقية الإطار الإستراتيجية تمثل خارطة طريق لتطوير العلاقات المستقبلية بين العراق والولايات المتحدة.

وتابع البيان: كما شهد اللقاء التباحث في أهمّ قضايا المنطقة، وما يجري في غزّة، إذ جدد سيادته موقف العراق الواضح من العدوان، مؤكداً المسؤولية المشتركة القانونية والأخلاقية إزاء حماية المدنيين العزّل، وأهمية دعم الجهود الساعية إلى منع اتساع الصراع، والحيلولة دون سقوط المزيد من الضحايا بين صفوف الشعب الفلسطيني.

من جانبه، رحّب الوزير بلينكن بزيارة رئيس مجلس الوزراء، مؤكداً دعم الإدارة الأمريكية مواقف العراق في المنطقة، مؤكداً أنها تساند وتدعم وجود عراق قوي ديمقراطي، يدعم جهود الاستقرار الإقليمي والدولي، وخطوات العراق بتطوير العلاقات مع دول الجوار.
وأشار بلينكن إلى أن واشنطن تدعم خطوات العراق التنموية والإصلاحية، والاتجاه نحو استثمار الغاز وتطوير قطاع الطاقة والبنى التحتية، معرباً عن أمله في أن تؤدي هذه الزيارة إلى المزيد من التعاون بين البلدين.

من جانب اخر، قال المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء، في بيان تلقته “الزوراء”: إن “رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، التقى الجالية العراقية في واشنطن وولايات أمريكية أخرى، وذلك على هامش زيارته الرسمية إلى الولايات المتحدة الأمريكية”.

وتابع، أن “رئيس مجلس الوزراء عبر عن اعتزازه وتقديره للجاليات العراقية في الولايات المتحدة وباقي دول العالم”، مؤكداً أنّ “العراق لكل العراقيين، والبلد بحاجة للخبرات والتجارب والفرص والمبادرات من الشخصيات العراقية في أمريكا”.
وأشار إلى “العمل على دراسة لتأسيس دائرة لشؤون المغتربين؛ من أجل تحقيق تواصل فعال مع الجاليات العراقية في العالم، حيث تبحث الحكومة عن الكفاءات بعيداً عن المحاصصة”.

وأضاف، أن “زيارتنا إلى الولايات المتحدة مهمة؛ لبيان رؤيتنا حول شكل العلاقة مع أمريكا”، مبيناً أن “أمريكا منحت العراق تفضيلات في الإعفاء الجمركي وتم توقيع مذكرة مع مؤسسات التمويل بقيمة 5 مليارات دولار، وكلها غير مفعلة ضمن اتفاقية الإطار الستراتيجي”.

وأوضح، أن “العراق اليوم يختلف عما كان عليه في 2014؛ لأنّ داعش لم يعد يشكل خطراً على العراق”، لافتاً الى “أننا نريد الانتقال إلى علاقات ثنائية مع دول التحالف الدولي بعد الانتصار على داعش، على غرار دول المنطقة، وبضمنها العلاقات الأمنية”.

وذكر أنه “سيتم عقد الاجتماع الأول للجنة التأسيس المنصوص عليها في الاتفاقية الإطارية، وستكون هناك اجتماعات دورية لهذه اللجنة”، مؤكداً أن “العراق يشهد اليوم تعافياً غير مسبوق واستقراراً وأمناً وتنمية حقيقية وخدمات ملموسة في كل أرجاء العراق”.
وبين رئيس مجلس الوزراء، أن “خطوة الحكومة الأولى كانت إصلاح المؤسسات الرقابية، وإجراءاتنا في مكافحة الفساد مهنية وليست انتقامية، حيث استعدنا الكثير من الأموال والمطلوبين في قضايا الفساد الذين يحملون جنسيات أخرى، وبعض المطلوبين سلموا أنفسهم طواعية للقضاء”.
ولفت إلى، أن “توقيع العقود مع توتال والجولة الخامسة والجهد الوطني ستمكن العراق من تحقيق الاكتفاء الذاتي للغاز خلال 3- 5 سنوات، إضافة إلى البدء بالمشاريع المتعلقة بالمصافي”، موضحاً أن “عام 2024 سيكون آخر عام لاستيراد المشتقات النفطية”.

ونوه، بأن “إيران دولة جارة ولدينا معها مشتركات، وأمريكا حليف ستراتيجي وعلاقتنا مهمة معها، حيث أن العلاقة مع إيران والولايات المتحدة تعد ميزة للعراق، ويمكن أن توظف في خفض التوتر، وهذا ما حصل في كل الأزمات بالمنطقة”.

ولفت إلى، أن “ الخزانة الأمريكية سجلت ملاحظات على عمل المصارف في السنوات السابقة، وليس خلال الحكومة الحالية التي اعتمدت المنصة الإلكترونية”.

وأشار إلى، “تفعيل قطاعي الصناعة والزراعة، وتم تشغيل المصانع المعطلة، مثل مصانع إنتاج الأسمدة والحديد والصلب”، مؤكداً أن “أساس النهوض الاقتصادي هو الإيمان بدور القطاع الخاص الذي تم دعمه من قبل الحكومة”.

وذكر أن “مشروعي طريق التنمية وميناء الفاو سيخلقان عراقاً جديداً”، لافتاً الى أن “طريق التنمية المشروع الأقلّ كلفة والأسرع لنقل البضائع، وسيتم توقيع المبادئ الأولى له خلال زيارة الرئيس التركي قريباً”.

وفي سياق اخر، بحث رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، مع وليّ العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان آل سعود تطورات الأوضاع في المنطقة.
وذكر المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء في بيان”: أن “رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، بحث مساء أمس الأحد، هاتفياً، مع ولي عهد المملكة العربية السعودية سموّ الأمير محمد بن سلمان آل سعود، تطورات الأوضاع الأمنية في المنطقة، ومجمل انعكاساتها على الاستقرار الإقليمي والدولي”.
وأضاف، أن “الاتصال شهد تبادل وجهات النظر، والبحث المشترك في سبل تجنيب المنطقة اتساع الصراع، والجهود المبذولة لدفع مخاطر التصعيد، إذ اتفق الجانبان على أهمية بذل ما يلزم من خطوات لمنع تفاقم الأوضاع، وضرورة وقف العدوان على شعبنا الفلسطيني في غزّة.



صحيفة الصباح من جانبها قالت ان لقاء رئيس الوزراء محمد شياع السوداني، بالرئيس الأميركي جوزيف بايدن، الذي جرى في البيت الأبيض، مساء أمس الاثنين، شهد التباحث بين الجانبين في مختلف القضايا والملفات الثنائيَّة، والانتقال بعلاقة البلدين إلى شراكة مستدامة.

ووجَّه رئيس الوزراء الشكر إلى الرئيس الأميركي على الدعوة التي جاءت في وقت حساس ودقيق وعلى الرغم من الانشغالات الداخلية وتطورات الأوضاع في المنطقة، مبيناً أنَّ لهذه الزيارة أهمية في العلاقة بين البلدين، التي تشهد منعطفاً مهماً.

وأضاف السوداني، في تصريح بحضور الرئيس الأميركي، أننا نبحث في الأسس المستدامة والرئيسة لشراكة شاملة وطويلة مع الولايات المتحدة، ونهدف إلى الانتقال من العلاقة ذات الطبيعة الأمنية والعسكرية، بطريقة سلسة وممنهجة ومدروسة، إلى علاقة قائمة على أسس الاقتصاد والمجالات الثقافية والسياسية وفق اتفاقية الإطار الستراتيجي.

وعدَّ الحرب على داعش أنها كانت أساس التعامل بين العراق والولايات المتحدة طيلة السنوات الماضية،

وقال: قاتلنا معاً وانتصرنا على الإرهاب، موضحاً أنَّ النصر على داعش كان مهماً، وقد تحقق بفعل تضحيات الشعب العراقي، وتكاتف مكوناته، ودعم المجتمع الدولي والأصدقاء من خارج التحالف الدولي.

واضاف السوداني: إنَّ العراق اليوم يمرّ بطور التعافي ويشهد مشاريع التنمية والتطور العمراني، مشيراً إلى أنَّ اللجنة العسكرية الثنائية سوف تقدّر الموقف العسكري والظروف العملياتية وتطوّر قدرات الأجهزة الأمنية، وسنلتزم بمخرجات هذه اللجنة.

وتابع أننا نبحث، في إطار اللجنة، التعاونَ الأمني والشراكة الثنائية المستدامة بين العراق والولايات المتحدة في الجانب العسكري، لافتاً إلى أنَّ لجنة التنسيق العليا تعقد حالياً اجتماعها الأول بشأن اتفاقية الإطار الستراتيجي، وحكومتنا جادّة في تحقيق وتفعيل هذه الاتفاقية، وفيها فوائد كثيرة ستعود لصالح البلدين الصديقين.

واستطرد رئيس الوزراء أنَّ وجوده في واشنطن يحمل الهمّ العراقي، والرغبة بالنهوض بواقع العراق وتوفير العيش الكريم والخدمات والازدهار لشعبٍ عريقٍ وبلدٍ عظيم مثل العراق، مؤكداً أن لا شيء يغنينا عن التزاماتنا الإنسانية تجاه مختلف القضايا، خصوصاً ما يحصل في المنطقة.

ولفت السوداني إلى أنه بروح الصراحة والشراكة، قد نختلف في بعض التقييمات للقضية الموجودة حالياً في المنطقة، لكننا نتفق على مبادئ القانون الدولي، والقانون الدولي الإنساني، وقوانين الحرب، ومبدأ الحماية، معبراً عن رفضه أيّ اعتداء على المدنيين، خصوصاً النساء والأطفال، وحاثاً على الالتزام بالقوانين والأعراف الدولية في حماية البعثات الدبلوماسية.

وأكد حرصه واهتمامه بإيقاف الحرب المدمرة، التي استمرت طيلة الشهور الستة الماضية والتي راح ضحيتها الآلاف من الأبرياء من الفلسطينيين، نساءً وأطفالاً، مبدياً تشجيعه لكل الجهود التي تسهم في إيقاف تمدد ساحة الصراع، خصوصاً التطوّرات الأخيرة التي نأمل من كل الأطراف المعنية أن تلتزم بعدم التصعيد حفاظاً على الأمن والاستقرار.

من جانبه، رحَّب بايدن بالزيارة الرسمية للسوداني، مبدياً تقديره لمنهج الحكومة العراقية الساعي إلى تعزيز الاقتصاد العراقي، وتحقيق النمو، خصوصاً في مجال الطاقة، مشيراً إلى أنَّ الشراكة بين العراق والولايات المتحدة أمر محوري، وذات أهمية للشعبين الصديقين.

وكان رئيس الوزراء قد شدّد، خلال لقائه في واشنطن، وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن على أنَّ اتفاقية الإطار الستراتيجي تمثل خارطة طريق لتطوير العلاقات المستقبلية بين العراق والولايات المتحدة، بينما جدَّد بلينكن التأكيد على دعم بلاده مواقف العراق في المنطقة./انتهى







ليصلك المزيد من الأخبار اشترك بقناتنا على التليغرام

الأربعاء 29 , أيار 2024

صحف الاربعاء تولي اهتماما لمشاركة السوداني، في مراسم تشييع الرئيس الإيراني الراحل المقررة اليوم .. ولقرارات مجلس الوزراء

بغداد/نينا/ اولت صحف الاربعاء الصادرة اليوم اهتماما لمشاركة رئيس الوزراء محمد شياع السوداني، في مراسم تشييع الرئيس الإيراني الراحل إبراهيم رئيسي وبقيَّة ضحايا الطائرة المروحيَّة الرئاسيَّة التي تجرى في العاصمة الإيرانيَّة طهران..اليوم..ولقرارات مجلس الوزراء. فقد قالت صحيفة الصباح شبه الرسمية ال

الصحف تهتم بمشاركة السوداني في عزاء وتشييع الرئيس رئيسي وخيارات حسم انتخاب رئيس مجلس النواب

بغداد / نينا / اهتمت الصحف الصادرة في بغداد اليوم الخميس ، الثالث والعشرين من ايار ، بمشاركة رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني بعزاء وتشييع الرئيس الايراني ابراهيم رئيسي ، وخيارات حسم انتخاب رئيس مجلس النواب . صحيفة / الصباح / التي تصدر عن شبكة الاعلام العراقي ، ابرزت بعنوان بارز على صدر صفحت

فرع نقابة الصحفيين في البصرة يناقش مع وفد مجلس امناء هيئة الاعلام والاتصالات عددا من المواضيع الإعلامية في المحافظة

البصرة / نينا/ بحث رئيس فرع نقابة الصحفيين في البصرة صادق العلي اليوم الخميس مع وفد من مجلس امناء هيئة الاعلام والاتصالات،عددا من المواضيع التي تهم الاعلام في المحافظة. وقال العلي" استقبلنا اليوم وفدا من مجلس امناء هيئة الإعلام والاتصالات ضم محمود الربيعي و عبدالعظيم الصالح و امطار الميا