وزير الخارجية يسلم نظيره السعودي رسالة الكاظمي الى ملك السعودية بشأن إجتماع قمة دول جوار العراق / موسع

وزير الخارجية يسلم نظيره السعودي رسالة الكاظمي الى ملك السعودية بشأن إجتماع قمة دول جوار العراق / موسع

بغداد / نينا/ سلم وزير الخارجية فؤاد حسين نظيره السعودي رسالة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بشأن إجتماع قمة دول جوار العراق المزمع عقدها نهاية الشهر الحالي.

وقال المُتحدث باسم وزارة الخارجيَّة . أحمد الصحاف في بيان: " ان وزير الخارجيَّة فؤاد حسين التقى نظيره السعوديّ الأمير فيصل بن فرحان في الرياض، وبحث معه العلاقات الثنائيَّة، وسُبُل تعزيزها بما يحقق المصالح المُشتركة، كما بحثا القضايا الإقليميَّة، والدوليَّة التي تهمّ البلدين الشقيقين، وأهمِّية تضافر الجُهُود لحلحلة الأزمات التي تُعاني منها المنطقة".

واضاف :" ان الوزير سلم نظيره السعودي رسالة دعوة مُوجهة من رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظميّ الى خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز، بشأن إجتماع قمة دول جوار العراق المزمع عقدها نهاية الشهر الحاليفي بغداد "./انتهى9



السبت 28 , كانون الثاني 2023

استقبال حافل للوفد الاعلامي الاردني رفيع المستوى في بغداد وطموح بتعزيز افاق التعاون المشترك

بغداد / نينا / تقرير .. يوسف سلمان :وصل الى العاصمة بغداد ، مساء الاثنين ، وفد اعلامي اردني رفيع المستوى ، في زيارة رسمية بدعوة من نقابة الصحفيين العراقيين. وكان في استقبال الوفد نقيب الصحفيين العراقيين رئيس اتحاد الصحفيين العرب مؤيد اللامي ورئيس شبكة الاعلام العراقي نبيل جاسم ، والسفير الارد

الصحف تتابع المخاوف من انهيار الاقتصاد وتتحدث عن شبهات فساد في تجهيز السلة الغذائية

بغداد / نينا / تابعت الصحف الصادرة في بغداد اليوم السبت ، الحادي والعشرين من كانون الثاني ، المخاوف من انهيار الاقتصاد بسبب ارتفاع اسعار صرف الدولار وتحدثت عن شبهات فساد في تجهيز السلة الغذائية . صحيفة / الزمان / تابعت موضوع ارتفاع سعر صرف الدولار والمخاوف من حدوث انهيار اقتصادي . وقالت

محافظ البصرة يشكر الاعلام الخليجي والمحلي الذي كان اهم اسباب نجاح خليجي 25

البصرة / نينا / قدم محافظ البصرة اسعد عبد الامير العيداني شكره الى الاعلام الخليجي والمحلي الذي كان اهم اسباب نجاح خليجي 25 في البصرة . وقال العيداني في تغريدة ان ذلك جاء من خلال التغطيات المباشرة والتقارير والبرامج الرياضية التي اظهرت للعالم معدن الكرم والضيافة لمدينة البصرة وابنائها ./ انتهى