حصاد العراق في عام .. زيارة البابا التاريخية .. وانتخابات مبكرة .. وخروج القوات الاجنبية

حصاد العراق في عام .. زيارة البابا التاريخية .. وانتخابات مبكرة .. وخروج القوات الاجنبية

بغداد / نينا / عمرعريم .. شهد العراق على مدار عام 2021 أحداثًا متعددة منها ماوصفت بالتاريخية مثل زيارة البابا فرنسيس والزيارة الأولى للرئيس المصري منذ غزو الكويت عام 1990ومنها ماوصفت ، بالدامية والكارثية مثل الحرائق التي اندلعت في مستشفيات عزل كورونا واستمرار هجمات تنظيم داعش الإرهابي ومحاولة اغتيال رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي.

وشهد العراق ايضا احداثا مهمة منها استضافته لمؤتمر بغداد للتعاون واجراء الانتخابات الممبكرة نزولا عند رغبة متظاهري تشرين وخروج القوات الاجنبية القتالية من البلاد وفقا لمطالب نيابية وشعبية.

وللعودة الى بداية العام الحالي فقد شهد العراق تفجيرين انتحاريين في ساحة الطيران والباب الشرقي بالقرب من (سوق البالة) في جانب الرصافة من بغداد في العراق صباح يوم 21 من كانون الثاني ، أسفرا عن استشهاد 38 شخصاً على الأقل وإصابة 110 بجروح.

واعلن رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي أن قوات الأمن العراقية قتلت أبو ياسر العيساوي القيادي في تنظيم داعش الإرهابي، والذي يطلق على نفسه "نائب الخليفة" ووالي العراق.

وشهد شهر اذار الماضي أول زيارة لحبر أعظم في تاريخه الحديث، حيث أجرى البابا فرنسيس زيارة تاريخية استغرقت 4 أيام، التقى فيها المرجع الديني الأعلى في العراق السيد علي السيستاني، وهو ما اكتسب أهمية كبيرة حيث أطلق على هذا اليوم "يومًا وطنيا للتسامح والتعايش".

وزار البابا أيضًا بيت النبي إبراهيم في مدينة أور التاريخية، والتقى شخصيات تمثل الاديان في العراق، وزار مدينة أربيل في كردستان العراق.

وصوت البرلمان على موازنة 2021 كما صوّت على حلّ المجلس في تاريخ 7 تشرين الاول 2021 على أن تجرى الانتخابات في موعدها 10منه 2021.

وفي نيسان شهد العراق حادثا وقع في يوم السبت 24منه في مستشفى ابن الخطيب في العاصمة العراقية بغداد عند انفجار إحدى اسطوانات غاز الأكسجين في المستشفى المُخصص لعزل مرضى وباء فيروس كورونا، مما أدى لاستشهاد 82 شخصًا، وإصابة 110 أشخاص بحروق.

وقرر الكاظمي وقف عمل وزير الصحة ومحافظ بغداد وإحالتهما للتحقيق، فيما كشفت التحقيقات الأولية أن سبب الحريق هو عدم الالتزام بشروط السلامة المتعلّقة بتخزين اسطوانات الأوكسجين المُخصّصة لعلاج مرضى كورونا.

واعلنت الولايات المتحدة في نفس الشهر أنها ستسحب ما تبقى من قواتها القتالية المنتشرة في العراق لمحاربة تنظيم داعش الإرهاب، لكنها ستواصل تدريب القوات الحكومية العراقية.

وجاء الإعلان في بيان مشترك عقب محادثات بين الجانبين الأمريكي والعراقي، وهو أول "حوار استراتيجي" في ظل إدارة الرئيس جو بايدن ، حيث قال البلدان إن الجيش العراقي حقق تحسينات جوهرية.

وعلى الصعيد الامني والعسكري ايضا أعلن وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، عن إنشاء قاعدة عسكرية تركية في منطقة ميتينا شمال العراق، مشيرًا إلى أهمية المنطقة بالنسبة لبلاده. التي تنفذ عمليات عسكرية ضد عناصر حزب العمال الكردستاني./ الذي يتخذ من جبل قنديل ومناطق اخرى قواعد له /.

وشهد شهر ايار من العام الحالي تشكيل تحالف /قوى الدولة الوطنية/بعد قرار رئيسي تيار "الحكمة" عمار الحكيم وائتلاف "النصر" حيدر العبادي، تشكيله والذي يضم قوى سياسية وأخرى منبثقة من حراك تشرين 2019.

كما شهد الشهر نفسه احتجاجات واسعة في بغداد ومحافظات أخرى، تنديدا باستمرار جرائم قتل النشطاء، وسط مطالبات بكشف منفذي تلك الأعمال، وإجراء محاكمات عادلة لهم.

وشهد شهر حزيران قمة تاريخية بين الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الذي يعد أول رئيس مصري يزور البلاد منذ حرب الخليج الثانية، والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني ورئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، والتي جاءت لبحث سبل التعاون والتنسيق والتكامل الاستراتيجي بين البلدان الثلاثة.


ووقعت مصر 15 اتفاقية ومذكرة تفاهم مع العراق بخصوص قطاعات المواصلات والطاقة والإسكان قبل 4 أشهر، بعدما وافقت الحكومة العراقية نهاية العام الماضي، على إمداد مصر بنحو 12 مليون برميل من النفط الخفيف خلال عام 2021.

واعلن العراق عبر رئيس هيئة السيطرة على المصادر المشعة العراقية، كمال لطيف، إن العراق يجري محادثات مباشرة مع روسيا وكوريا الجنوبية لدراسة خيارات بناء ثمانية مفاعلات نووية قادرة على إنتاج حوالي 11 غيغاوات من الطاقة بتكلفة 40 مليار دولار.

وتم في شهر تموز استعادة العراق 7 ألاف لوح طيني مسماري أثري مهرب من الولايات المتحدة، وهي أكبر مجموعة أثرية تستردها البلاد وفق وزارة الثقافة، من بين العديد من القطع ثمينة الأخرى العائدة لحضارات ما بين النهرين والتي سلبت خلال سنوات من الحروب والأزمات.

وشهد مساء يوم الأثنين 12 تموز اندلاع حريق كبير في مستشفى الحسين التعليمي بمدينة الناصريّة جنوب العراق، في قسم العزل الصحي لمرضى كورونا، نتيجة انفجار 3 اسطوانات من غاز الأوكسجين. حيث زوّد المرضى في ردهة العناية المركزة في المستشفى بأقنعة لغاز الأوكسجين مزودة بخزانات أوكسجين خصصت لهم.
وقدر عدد الضحايا حسب تصريح وزارة الصحة بحوالي 92 شهيدا و110 جريحًا.

وقرر الكاظمي بعد ذلك، إقالة مدير صحة ذي قار ومدير المستشفى ومدير الدفاع المدني، وإخضاعهم للتحقيق، وقرر أيضًا صرف تعويضات لعائلات الضحايا، تراوحت ما بين 10 إلى 25 مليون دينار.

وخلال زيارة الكاظمي الى الولايات المتحدة الامريكية شهد البيت الابيض في 26 تموز أول مباحثات مباشرة بين الرئيس الأمريكي جو بايدن والكاظمي في إطار حوار استراتيجي بين الولايات المتحدة والعراق، حيث وقعا اتفاقا ينهي رسميا المهمة القتالية الأمريكية في العراق بحلول نهاية 2021.

وشهد شهر اب وفي 28 منه انعقاد مؤتمر إقليمي حول العراق شارك في أعماله الرئيس السيسي والملك عبد الله الثاني والشيخ محمد بن راشد والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي التقى رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي.

وجدد المشاركون دعمهم لجهود الحكومة العراقية في تعزيز مؤسسات الدولة وإجراء الانتخابات الممثلة للشعب العراقي، كما جددوا دعمهم لجهود الحكومة العراقية في تعزيز مؤسسات الدولة واجراء الانتخابات الممثلة للشعب العراقي.

وتعهد ماكرون بدعم بلاده للأقلية المسيحية في الموصل بما في ذلك في إعادة الإعمار للمباني التي دمرت خلال الحرب على داعش.

واختتم زيارته إلى العراق في أربيل كما التقى ممثلين عن الطائفة الإيزيدية.

وحذرت منظمات دولية في ايلول من أن ملايين الأشخاص في العراق معرضون لخطر فقدان الوصول إلى المياه.

وشهد هذا الشهر عقد العراق صفقة مع توتال الفرنسية لبناء 4 مشروعات بـ27 مليار دولار بجنوب البلاد .

واثار مؤتمر أربيل /السلام والاسترداد/ والذي اقيم برعاية منظمة أمريكية ودعا فيه أكثر من 300 عراقي، بمن فيهم شيوخ عشائر من الطائفتين السنية والشيعية، ودعا إلى تطبيع العلاقات بين العراق وإسرائيل،جدلاً واسعًا.

وشهد شهر تشرين الاول وفي 8 منه انطلاق الانتخابات عبر مرحلة التصويت الخاص في الانتخابات التشريعية، حيث شاركت القوات الأمنية بمختلف فروعها باستثناء الحشد الشعبي وذلك قبل بدء التصويت العام.

وهي خامس انتخابات برلمانية تشهدها البلاد منذ سقوط نظام صدام حسين.

بدأ التصويت يوم 10، حيث تنافس أكثر من 3 آلاف مرشح في الانتخابات العراقية على 329 مقعدا في البرلمان.

وجاءت النتائج الأولية بنسبة مشاركة بلغت 43 %، وهي أدنى نسبة مشاركة منذ عام 2003 فيما حصدت الكتلة الصدرية المرتبة الأولى ضمن القوى الشيعية بينما استطاع تحالف "تقدم" بزعامة محمد الحلبوسي أن ينال صدارة القوى السنية وحصل الحزب الديمقراطي الكردستاني على المرتبة الأولى ضمن الأحزاب الكردية في انتخابات العراق التشريعية.

وشهد هذا الشهر أعلان رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي نجاح القوات العراقية في إلقاء القبض على نائب زعيم تنظيم داعش المقتول أبو بكر البغدادي. المدعو / سامي جاسم الجبوري / مسؤولُ العملياتِ المالية للتنظيم.

وشهد الشهر ايضا قرارا لوزارتي الزراعة والموارد المائية ، تخفيض المساحة المقررة للزراعة في الموسم الشتوي 50 % عن العام الماضي، وذلك بسبب قلة الإيرادات المائية.

وشهد شهر تشرين الاول ايضا زيارة لرئيس مجلس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي إلى العراق، لعدة ساعات، اجتمع خلالها مع الكاظمي وذلك بعد أن وقع العراق مع لبنان عقدا لاستيراد النفط العراقي.

وشهد شهر تشرين الثاني افتتاح ثاني منافذ العراق الحدودية مع السعودية وهو منفذ جميمة بالمثنى، وهو الثاني الذي يتم فتحه مع المملكة العربية السعودية بعد منفذ عرعر.

وشهد ايضا احتجاجات ضد نتائج الانتخابات بالقرب من المنطقة الخضراء وتحولت بعد ذلك إلى أعمال عنف أسفرت عن وقوع قتلى وجرحى.

وفي السادس من الشهر الماضي انطلقت في بغداد المشاورات الخاصة بتأليف الحكومة المقبلة، بعد وصول قادة من إقليم كردستان، فضلاً عن زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، إلى العاصمة بغداد، الذي صرح بأن الحكومة المقبلة ستكون حكومة أغلبية وطنية.

وأعلنت خلية الإعلام الأمني، تعرض الكاظمي إلى محاولة اغتيال فاشلة بـ3 طائرات مسيرة مفخخة حاولت استهداف مكان إقامته في المنطقة الخضراء ببغداد"، حيث أسقطت القوات الأمنية طائرتين بينما تمكنت الثالثة من تنفيذ الاعتداء والذي اسفر عن اصابة من أفراد قوة الحراسة الشخصية للكاظمي المتمركزة خارج منزله .

وأعلن العراق، أنه سيعيد المهاجرين المواطنين الراغبين بالعودة إلى بلادهم من بيلاروسيا، وهو ما حدث بالفعل على مراحل متتالية منذ منتصف الشهر الماضي.

وخلال الشهر الماضي دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الفصائل المسلحة إلى حل نفسها إن أرادت الانضمام لحكومته المقبلة، وطلب من الفصائل تسليم أسلحتها لقوات الحشد الشعبي المخولة من الحكومة.

وأعلن حل لواء "اليوم الموعود" التابع له، وغلق كل مقرّاته، في خطوة وُصفت بأنها ستضع الفصائل المسلحة في حرج بالغ أمام الرأي العام والمجتمع الدولي.

كما شهد الشهر الماضي هجمات لداعش الارهابي استهدفت قوات البيشمركة حيث قتل 5 منهم وجرح 4 آخرون في انفجار عبوة ناسفة استهدف آلية عسكرية شمالي العراق.

واعتبر رئيس إقليم كردستان العراق، نيجيرفان بارزاني اتساع نطاق هجمات تنظيم داعش الإرهابي تهديدا خطيرا للمنطقة.

وشهد الشهر الحالي استشهاد 4 أشخاص وأصابة 4 آخرين على الأقل، يوم الثلاثاء 4 من الشهر الحالي، من جراء انفجار دراجة نارية مفخخة في مدينة البصرة جنوبي العراق، فيما كشف الكاظمي أن الانفجار كان يستهدف ضابطاً في القوات الأمنية.

وأعلن مستشار الأمن القومي العراقي قاسم الأعرجي رسميا انتهاء المهام القتالية لقوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة وانسحابها من البلاد.

وصادقت المحكمة الاتحادية العليا في 27 من الشهر الحالي على نتائج الانتخابات ورد الدعوى المقدمة من رئيس تحالف الفتح هادي العامري الخاصة بالغاء الانتخابات.

واعلنت القيادات السياسية التزامها بالقرار كخطوة لاحترام القضاء واستقلاليته.

ومن المقرر ان يبدا البرلمان الجديد اولى جلساته خلال النصف الاول من الشهر المقبل بعد دعوة رئيس الجمهورية له للانعقاد وفق التوقيتات الدستورية.

وعلى الصعيد الخارجي استضافت بغداد عدة جولات من الحوار السعودي الايراني لازالة توتر العلاقات بين البلدين والتي من المقرر ان تستمر بجولات اخرى.

ولازالت جائحة كورونا بمتحوراتها العديدة تزيد من نسب الاصابات والوفيات حول العالم في ظل حملات عالمية مكثفة للتطعيم من اجل الوصول الى الحصانة المجتمعية اللازمة .

وشهدت فترات من العام الحالي زيادة باسعار النفط العالمي خاصة بعد ان قررت النسبة الاغلب من دول العالم تخفيف القيود وانطلاق حركة السفر والتجارة بعد اشهر من حظر صحي فرضته لمنع انتشار وتفشي فيروس كورونا.

ولاول مرة في تاريخ بطولات كاس العرب منذ انطلاقها عام 1963 اعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم تبنيه للبطولة من خلال البطولة الاخيرة التي اقيمت في العاصمة القطرية الدوحة والتي نال لقبها المنتخب الجزائري لاول مرة.

وعد الفيفا بطولة كاس العرب الاخيرة / بروفة / لمونديال قطر الذي سينطلق في شهر تشرين الثاني من العام المقبل.

ويامل العراقيون ومعهم شعوب العالم ان يكون العام المقبل .. عاما سعيدا هانئا بلا ازمات وبلا حروب والاهم انتهاء فيروس كورونا ./انتهى3





الخميس 19 , أيار 2022

نقابة الصحفيين العراقيين تدعو أعضاءها لمراجعة النقابة لغرض تحديث المعلومات الخاصة بمنحة الصحفيين

بغداد/نينا/ دعت نقابة الصحفيين العراقيين أعضاءها لمراجعة النقابة لغرض تحديث المعلومات الخاصة بمنحة الصحفيين . وأكدت النقابة اهمية اعتماد الدقة في المعلومات ورفق نسخة من هوية النقابة المجددة مع الاستمارة مشيرة الى ان المراجعة تبدأ اعتبارا من بعد غد الاثنين 16/5/2022./انتهى7

سعد فياض : ادارة قناة الجزيرة التي عملت الشهيدة ابو عاقلة مراسلة لها في فلسطين المحتلة مدعوة لتكون اول المبادرين لرفض التطبيع مع الكيان الغاصب عبر مقاطعة ممثليه

بغداد/نينا/اكد سعد فياض موزان مدير عام معهد التطوير النيابي في مجلس النواب ، على اهمية وقف التطبيع الاعلامي مع الكيان الصهيوني الغاصب عبر مقاطعة القنوات الفضائية العربية للمحللين او الناطقين باسم الاحتلال وعدم استضافتهم لتبرير جرائمه من خلال اللجوء الى التضليل وتزييف الحقائق. ودعا مدير عام المع

الرئيس الفلسطيني يمنح "أيقونة الاعلام الفلسطيني" شيرين أبو عاقلة، نجمة القدس من وسام القدس

بغداد/نينا/منح الرئيس الفلسطيني محمود عباس , اليوم السبت , "أيقونة الاعلام الفلسطيني" شيرين أبو عاقلة، نجمة القدس من وسام القدس. جاء ذلك خلال استقبال الرئيس ، ظهر اليوم، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، عائلة الشهيدة أبو عاقلة، وأعضاء من اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، والمركزية لحرك